2010/08/11

مسلسلات رمضان الدينية








إذا جاء رمضان فتحت أبواب الجنة وغلقت أبواب النار وصفدت الشياطين
الرسول صلي الله عليه وسلم


الشقي الشقي من لم يغفر ذنبه في هذا الشهر
الإمام على عليه السلام


أهنئ  الجميع  بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك وهو من أفضل شهور السنة , هذا الشهر الذي أنزل فيه القرآن , هذا الشهر الذي تفتح فيه أبواب الجنه والرحمه وتغلق فيه أبواب النيران , أبواب السماء مفتوحه للدعاء والتوبة والشياطين مكبله ومغلوله .
 شهر الفرص العظيمه التي لاتتوفر إلا مره واحده  بالسنة , أسميه أيضا بشهر التنزيلات فالمستحبات كثيره وثوابها مضاعف وأبواب التوبة مفتوحه فهو شهر تزكية النفس ودوره روحانية لتجديد (الباور) وغسل الذنوب  , أسأل الله تعالي أن يوفقنا وإياكم بصوم مقبول وعبادة موفقه خالية من الرياء والعجب , ولاتنسوني من دعائكم , ولجميع الزملاء والزميلات ومن يقرأ لي   أقول لكم بالكويتي  
  مبارك عليكم الشهر الفضيل





=====================================================


التجسيد بالمسلسلات
بما إن الموضوع رمضاني , والكثير من المواضيع تتعلق برمضان منها الإسراف فى الموائد , والمفطرات , ومايجرح الصيام من أمور , والعبادات , ولكن سأتطرق الى مسألة تجسيد الشخصيات الإسلامية  فى المسلسلات الدينية والتى تكثر بالشهر الفضيل , وهل التجسيد جائز حتى لو كان من باب نشر التاريخ . 



أخذت جولة بمواقع الأزهر وهيئة كبار العلماء والأوقاف والسستاني وهناك شبه إجماع على حرمة التجسيد مع وجود إختلافات بتفصيل التجسيد بين الصوت والوجه والجسم والظل .




فلم الرسالة جاء بعد إتفاق بين الأزهر والمجلس الشيعي الأعلي فى لبنان على تجسيد حمزة بن عبدالمطلب عم النبي وبلال وخالد بن الوليد وغيرهم فى حين عدم السماع لظهور وجه النبي  وبعض الصحابة الكبار , فكان الممثل عبدالله غيث هو من قام بدور حمزه , كانت بداية موفقه لمثل هذه الأعمال الفنية الرائعة التى تتحدث عن حقبة مهمه من التاريخ الإسلامي ولاقة صدي كبير بين الناس , وكان محل إتفاق للغالبية .







  مسلسل مريم المقدسة ويوسف الصديق , تم من خلالهم تجسيد السيدة مريم ونبي الله يوسف  , العمل من الناحية الفنية والتقنية متعوب عليه , ومميز جدا وكأنها من إنتاج إحدي الدول المحترفة بالسينما وليست إيران , وكانت مكلفة حتى أنجز العمل بهذا الرقي , ففي مسلسل مريم المقدسة تم وضع هالة من النور على وجوه الأنبياء وكان المسلسل جس نبض لمثل هذا النوع من الأعمال الفنية  , ولكن كيف تم السماح لظهور وجه النبي يوسف فى المسلسل الآخر ؟؟ على الرغم من إنها مسألة محرمة ولاتجوز حتى بالفقه الجعفري .






ثم يأتي من أراد تجسيد السبطين الحسن والحسين , وتم إيقاف المسلسل برغبة من الجميع , وأيضا الأحداث التاريخية لم تكن متضابقة أو مقربة للواقع فكان يريد تسيير المشاهد على فكره معينه قد تكون سبب في  إثارة موضوع طائفي , وقد طلب المنتج  من بعض المتعصبين دعمه فى نشر وإكمال المسلسل مستندا كما يقول على فتاوي من الطرفين .





القضية ليست فقط محصورة بالمسلمين ففلم آلام المسيح لاقي الكثير من ردات الفعل الغاضبة على تجسيد نبي الله عيسي فى ذلك الفلم وقد تعرض المخرج والمنتجب لسيلا من القضايا والإنتقادات  .



نحتاج كمسلمين لرؤية موحده لهذه الموجه الفنية الآخذه بالإزدياد , وأن نضع خطوط عريضة وواضحة للتجسيم بالمسلسلات , حتى نضع النقاط على الحروف لمن يأتي مستقبلا ويريد تجسيد أي شخصية لايجوز تجسيدها .

فهو سباق فني وتاريخي وخصوصا إذا أخذنا الموضوع بحسن النية , هناك طاقات ومبدعين يريدون نشر الثقافة وبعض القضايا الدينية والتاريخية  عن طريق الفن فالفن رسالة , ولاشك إنه سريع المفعول والتأثر .












25 comments:

SHOOSH said...

مبارك عليكم الشهر
وكل عام وأنتم بخير

رورو الشخبوطه said...

اول شي..

مبارك عليك الشهر ..

وكل عام وانت بخير..

2 شي بما انا حرام اقصد بخصوصا الانبياء والرسل فالاولى تركه ..

انا عن نفسي هالمسلسلات ماتستهويني :\

ومشكور..

ARTFUL said...

مبارك عليك الشهر

:)

سرقالي said...

حقيقة هذة الأفلام نجحت في تقريب الكثير من الناس للشاشة الدينية، و هي منار لدعم الأخلاق من وجهة نظري
مقالة موفقه

طموحة مملوحة said...

موضوع رائع ولو تشوف كلا المذهبين يرفض تجسيد الشخصية بالشكل والصورة..

في فلم مصري ماعرف اسمه استغفر الله حاطيين ويه الله مادري شلون سمحوا لهالشي واحس فيه استهزاء قوي بالدين الفلم تمثل فيه ليلى علوي اعتقد

Sami said...

مبارك عليك الشهر

واحة خضراء said...

كل عام وانت بخير

بالنسبة للتجسيد في عالم الفن ما تقدر تمنعه ، والواقع ان تقبله وان تنافسهم انت بامكانياتك السينمائية وبرؤيتك الدينية في شكل الرجل المقدس

كما فعلت ايران في فلم النبي يوسف (ع) وبما ان الفقه الجعفري يتعايش مع كل الازمان وتحديثاته ، فاعتقد ان هناك توجه اسلامي لمحاولة مقاومة ما يساء للانبياء في اشكالهم - فربما الحاجة الى تجسيدهم وتصحيح صورهم بالفن السينمائي هو الدافع


وشكراً لك

أبوفلان said...

إذا جاء رمضان فتحت أبواب الجنة وغلقت أبواب النار وصفدت الشياطين

الله يجعلنا واياك من عتقاء النار

والله يبارك فيك وكل عام تعوده بصحة وعافيه

Multi Vitaminz said...

مبارك عليك الشهر وكل عام وانت بخير ..!

فعلاً أخي المسلسلات الدينية عمل متعوب عليه وخاصةُ قريباً مسلسل نبي الله سليمان أيضاً أنتاج يفوق الجميع وبتقنية عالية جداً

تحياتي لك

عاضـه said...

مبارك عليك الشهر و اهلك الكرام

reemas said...

اولا مبارك عليكم الشهر
و عساكم من عواده
وتقبل الله صالح اعمالكم
ثانيا
والله هذا موضوع راجع للفقهاء
و انا اميل الى رأي التحريم
بسبب بسيط
وهو هل يوجد ممثل كفؤ يقوم بتجسيد شخصيه مقدسه
ثم يلتزم بأخلاقيات هذه الشخصيه
و لا يظهر لنا بعد فتره في لقطات سخيفه او قد تكون خليعه ؟

سلة ميوّة said...

مبارك عليك الشهر
وتقبل الله طاعتك

ٵنثے ملآئكيـﮧ ~ said...

رغم أنهم ينقلون تآريخ عظيم و تظل بـ الذآكرة أكثر من أنك تقرأ عنهم
إلآ أني مستغربة من أنهم يجسدون من غير ع الأقل تغطية الويه أو وضع النور هذآ أقل شيء
!!
:
و مبآرك عليك الشهر

Nikon 8 said...

بارك الله فيك
خوش موضوع
ومبارك عليك الشهر

..pen seldom said...

رمضان كريم عليك يارب ,,

وإن شاء الله تكون ونكون من المغفورين لهم في هذا الشهر الكريم بإذن الله ..

أما بالنسبة للمسلسلات , فهي حقاً حينما تمثل وتجسد كل الصور التي نقرأ عنها , يكون لها تأثير آخر أقوى من لو أننا قرأناها فقط , لكني عن نفسي أفضل أن لا يرى الوجه , ويكون النور مسلط عليه , لقدسية الأشخاص الذين يمثلونهم ..

ومثل ما ذكرت , مفروض تكون هنالك حدود واضحة لمثل هذه الأمور ..

...

يعطيك العافية ..

نمووول said...

مبارك عليك الشهر

انت تتكلم عن منتجين بعضهم يدورون الفلوس وعضهم يدورون الشهرة
مسلسل يجسد السبطين رابح مهما تعرض للنقد

واجزم ان حتى الي رفض صناعته راحيشوفه

كل عام وانت بخير ,,

بووليد said...

مبراك عليك الشهر..
وكل عام وانت بخير
واسال الله ان يتقبل صيامك وقيامك وأن يجعلك من المجاب دعائه..
اما عند المسلسلات الاسلامية فصراحة انها تعطي فكره جميلة مختصرة عن التاريخ الاسلامي..
بس مثل ما قلت تحتاج الى ضوابط فيما يتعلق بظهور الانبياء والصحبابة..

عين بغزي said...

مبارك عليكم الشهر

وعساكم من عواده

الجودي said...

كل عام و إنت بخير

و مبارك عليك الشهر

أما عن الموضوع إلي أثرته فأنا رأيي فيه مثل رأي دكتورنا ريماس أضف عليه هذول رسل عليهم الصلاة والسلام معصومين عن الخطأ و في منهم صحابه مبشرين بالجنه منو يقدر يقوم بأدوارهم اعتقد التحريم أولى و الله العالم و أكيد الرأي للفقهاء في هذا الموضوع

le Koweit said...

بخصوص التجسيد
اشوف انه مافيها شي

ولو يسوون مثل ما سووا بفلم آلام المسيح
جابوا شخص ما ممثل من قبل
ووقعوا معاه عقد بأنه ما يمثل اي فيلم بعد هالفيلم
وفعلا مثل هالفيلم وجسد دور عيسى عليه السلام
وما مثل عقبها بأي فيلم

لانه راح ترتبط صورة هالممثل بصورة النبي
فعشان لا تتشوه صورته بأن يمثل بفيلم اخر دور مش ولابد

وحركة حلوه صراحة :)

ومبارك عليك الشهر

ANGEL HEART said...

مبارك عليكم الشهر

تقبل الله طاعتكم

:)

Basees said...

مبارك عليكم الشهر
وكل عام وأنتم بخير

panadool said...

SHOOSH
الزميلة اللى ماتحب النخي

رورو الشخبوطه
الزميلة اللى تحب النوم والقرقه

ARTFUL
الزميل اللى يحب محمد زويد

سرقالي
الزميل اللى يحب البحر ويهواه

طموحة مملوحة
الزميلة المملوحه اللى هوايتها جمع الحشرات


Sami
الزميل الولود بيال جليعه

واحة خضراء
زميلنا العزيز والغالي من البحرين

أبوفلان
الزميل المدرس اللى معطل برمضان وبدون دوام

Multi Vitaminz
الزميل المتيم بعلى شريعتي

عاضـه
الزميل العزيز صاحب المدونه الغراء

reemas
الزميل الدكتور العزيز والكريم

سلة ميوّة
الزميلة صاحبة سلة الفواكه

ٵنثے ملآئكيـﮧ ~
الزميلة المتألقه جدا

Nikon 8
الزميلة صاحبة الدار العزيزة

pen seldom
زميلتنا من السعودية

نمووول
الزميل العزيز والخوش دكتور المدونات في علم النفس

بووليد
الزميل صاحب مدونة صحتك فى رمضان

عين بغزي
زميلنا الغالي اللى يحب اللحم

الجودي
الزميلة اللى تحمل ملامح كل نساء الأرض

le Koweit
الزميل الخوش الحقوقي

ANGEL HEART
الزميلة اللى تحب فيروس

Basees
الزميل البصيص




تحيه لكم جميعا

ومبارك عليكم الشهر


أسأل الله أن يوفقنا لطاعته
وأن يتقبل منا ومنكم صيام وقيام وهذا الشهر

وأن تكونوا بخير وصحه وعاقية بدور هالوقت من العام القادم

ولاتنسوني من دعائكم



شكرا لكم جميعا

::أنيـــــــــن الــورد:: said...

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته...

مبارك عليك الشهر وتقبل الله طاعتك وحسن عبادتك يارب والله يثبتنا على دينه ....

يشرفني اتابع مدونتك اخي الكريم ...

بالنسبه لقضيه التجسيد فأنا اتفق معك من ناحيه حرمتها وعدم جوازها لكن هدفها سااامي جد وعن تجربه وجدت الكثير من النااااس الذين شغلتهم الدنيا بأهوائها ..يحرصون اشد الحرص على متابعه يوزرسيف حتى النهايه...


العمل ايجابياته تغلب لذلك انا اشجع على هذا العمل ودع الناس يفهموا ويتعمقوا ويتقربوا لربهم برؤيتهم لمعاناه انبيائهم وصبرهم على ما ابتلاهم...


كل الشكر والاحترام

اختك

Anonymous said...

للعلم، السينما الإيرانية طول عمرها معروفة بحرفيتها و تقنيتها، لدرجة إنها تدرس في بعد الجامعات الأمريكية