2011/01/04

جلسة الأربعاء






اللى ما شاف مقابلة مرزوق الغانم بالراي الرابط  , المقابلة كامله
كلام مرزوق الغانم قبل أسبوعين فى مؤتمر إتحاد طلبة الكويت بأمريكا الرابط

سيد عدنان مقابلته على قناة الكوت , كان الهدوء غالب عليه , والضغط يزيد على حسن جوهر وعبدالله الرومي .

مسلم البراك فى تصريح إستباقي لنتيجة التصويت , سنتجه للشارع فالشارع أسقط حكومات , غير موفق أبدا  يابوحمود بهذا التصريح وقد يكون هذا الإسلوب هو  بداية تفكك إلا الدستور  , وخصوصا من كتلة العمل الوطني .

أما جلسة الأربعاء الخامس من يناير , لها علامات كثيره متشابكة , ومصالح تلاقت ومبادئ تعارضت , ومواقف وكرامات , وتاريخ يسجل , سأحضر الجلسة مع تمنياتي بمفاجأة سارة من العيار الثقيل !!!!
فالخسارة إن جائت ستكون بشرف , لأن الحكم والجمهور والأرض معاهم ومطرود منهم إثنين .

 صورة معبرة لجلسة الغد









=================================================================


تحديث

مقال الدكتور حسن جوهر اليوم بجريدة الجريدة

يظل الاستجواب الأخير هاجساً مخيفاً رغم طي صفحته غداً، وعلى الجميع أن يفكر بصدق وإخلاص ورجاحة عقل في كيفية سداد فاتورته باهظة الثمن، حيث تركت شروخاً عميقة في جدار الوحدة الوطنية وطفحت على سطحه أسوأ صور الطائفية البغيضة والانقسام المناطقي والفئوي وضرب أبناء القبائل الكويتية.
وفق القرارات النهائية قبل جلسة الخامس من يناير يبدو أن الحكومة قد حصلت على بطاقة العبور من الاستجواب المقدم لسمو رئيس مجلس الوزراء ولو بأغلبية ضئيلة جداً قد تكفل بقاءها دستورياً للفترة القادمة، ولكنها بالتأكيد تعرضت لهزة سياسية عنيفة سيبقى تأثيرها لفترة طويلة.
ومن الواضح أن الحكومة في تعاطيها مع ملف الاستجواب الأخير قد اختارت طريق المواجهة حتى النهاية وقبلت بتحدي كسر العظم فحبست أنفاسها حتى الرمق الأخير حتى ضمنت الرقم 25 لكسب ثقة المجلس، وارتضت بالنجاح جوازاً وبتأييد حقق الوزراء الذين تم استجوابهم في الفصل التشريعي الحالي نتائج أفضل منها بكثير، على الرغم من قوة الآلة الإعلامية لديها هذه المرة وتصدي النواب لزملائهم النواب نيابة عنها وتهييج الشارع برمته وحتى إقحام المقام السامي في أتون الخلاف السياسي من أجل إجهاض الاستجواب.
وإذا كانت الحكومة قد كسبت هذه الجولة أيضاً، ففي المقابل نجحت المعارضة في خلق جبهة شعبية عريضة وبدماء شبابية جديدة للدفاع عن الحريات وأوصلت رسالة بليغة مفادها أن الندوات والمحاضرات والتجمعات وقوة الطرح فيها وانتقاد الحكومة دون سقف محدد سمة كويتية مستمدة من منهل الديمقراطية والحرية لا يمكن وقفها أو الحد منها خصوصاً في عالم المعلوماتية والإنترنت و'الفيس بوك' و'التويتر'.
وبمعنى آخر، إذا كان استجواب رئيس الوزراء أو سحب الثقة منه خطاً أحمر في العرف الحكومي وهذا ما كشفت عنه الأيام الأخيرة بتداعياتها وأسلحتها الإعلامية والسياسية ووسائل الضغط لديها، فقد ظهر خط أحمر آخر وهو الحرية والكرامة الشعبية التي لا يمكن تجاوزها أو الحد منها أو إطفاء شمعتها وكلفتها العالية جداً.
ولهذا فقد حصلت الحكومة على مرادها من الأصوات بينما استمرت الندوات والمسيرات في الطرف الآخر وعلى وتيرة متزايدة جماهيرياً بعد أحداث الصليبيخات ولم تجرؤ الحكومة ولا قواتها الخاصة على تكرار ضرب الناس أو الشخصيات السياسية أو أعضاء مجلس الأمة ولم تستخدم الهراوات ولم يتم سحل أي مواطن آخر في الشارع، بل مارس رجال الأمن دورهم بكل هدوء في تنظيم تلك الندوات وسارت جنباً إلى جنب مع المسيرة الحاشدة من ساحة الصفاة إلى المباركية يوم جلسة الاستجواب دونما حوادث من شأنها تعكير الأجواء العامة.
ولكن يظل الاستجواب الأخير هاجساً مخيفاً رغم طي صفحته غداً، وعلى الجميع أن يفكر بصدق وإخلاص ورجاحة عقل في كيفية سداد فاتورته باهظة الثمن، حيث تركت شروخاً عميقة في جدار الوحدة الوطنية وطفحت على سطحه أسوأ صور الطائفية البغيضة والانقسام المناطقي والفئوي وضرب أبناء القبائل الكويتية، الأمر الذي يوجب في رأيي إحياء مؤتمر الحوار الوطني كخيار وحيد للاستقرار السياسي في البلد ولو بعيداً عن العباءة الحكومية التي تنصلت من مسؤولياتها في إنقاذ هذا الملف الخطير، ولعلها تبارك مثل هذا الاحتقان ولو بثمن لا يتجاوز الـ25 صوتاً فقط لا غير!


كالعادة دكتور حسن , أكثر من رائع وخير ممثل للدائرة الأولي ,  ولايلام مثلي أو غيري عندما نصوت له دون أي تفكير أو تردد , كما إنني شعرت بتشابه كبير بين هذه المقالة ومقالة الدكتور أحمد الخطيب ( كيف نقرأ الإستجواب ) .












15 comments:

Anonymous said...

بو حمود جنون العظمه بيغضي عليه

طموحة مملوحة said...

احس البراك حاليا قاع يتصرف تصرفات بتسرع من دون تفكير مسبق وهالشي وايد وايد وايد أثر سلبا عليه مع الاسف الشديد

why me said...

عاد باجر عيد ميلادي



;p

Anonymous said...

اشرح لنا وكافي الغاز شكو هالشاب اللطيف بالموضوع ؟ ندري فهد بس شنهي العلاقة اهو المحرض مثلا اهو الممول .. قول يا حسين يا بن عبد الرزاق العاااااووول

Anonymous said...

قالوا ناصر صباح الأحمد يدعم المعارضة .. طلع كلامهم خرطي

فتح فهد سالم العلي قناة ( يبحث عن دور ووسيلة ضغط يساوم عليها ) .. قالوا فهد سالم العلي هو اللي ورى المعارضة

هههههه

مادري ليش مصرين يطلعون واحد من الإسرة يحطونها براسه
يمكن يبون يطلعون ناصر المحمد يوليوس قيصر
أو يبون يرقعون حق نفسهم و يقولون المعارضة مو أحسن منا و فداوية شيوخ مثلنا

فريج سعود said...

افضل راي عقلاني من جانب معسكر ضد عدم التعاون خلال الاسبوعين الماضيين كان راي سيد عدنان عبد الصمد

وافضل ما فيه انه لا يعتبر دفاع عن الحكومة وان كان يصب في مصلحتها

مدونة الكويت ثم الكويت said...

panadool الفاضل


سننزل للشارع حسب كلام مسلم البراك ؟


تبي نشوف شلون بتنزلون للشارع وبأي حجه وتحت أي ذريعة ؟

يا ناس فهمو استوعبوا

حكومتنا وكل حكوماتنا فيهم عيوب وأخطاء تصل إلى عنان السماء وأيضا مجلس الأمة

لكن ؟

استوعبوا بأن هناك مخطط بعيد كل البعد عن ما يقال من قبل شرذمة المجلس

هناك ثقافة جديدة وخطيييييرة جدا جدا وهي إن لم أتوافق معك بالرأي فأنت ضدي وإن فشلت باستجوابي الجأ وأهيج الشارع انتبهوا فإن من يتخذ مثل هذا النهج لا يؤمن بحرية الرأي ولا يعترف بالدستور ولا تهمه إلا غاياته وأهدافة ، والجوقة التي تلحق به والله غالبيتهم شباب مندفعين لا يعرفون حقيقة الأمور ولا حكمتها وسوف يكونون حطب يحترق لمرحلة منتحية وأيضا محسومة لصالح النظام ؟


ما يحدث هي الفوضى بعينها وجلب ثقافة لبنان السياسية وإضعاف دور المؤسسات وتفريغ الدستور من محتواه وكسر القانون

ان كنت فشلت داخل مجلس الأمة فهذا لا يعني إشعال الكويت والشارع فالدستور فيه ما يمكنك من إنهاك حكومات وليس حكومة واحدة لا أن تتخذ من الشارع كرت تلعب به ومن ثم ترمي به على قارعة الطريق ؟


أنا شخصيا مع الحسم والحزم ضد أي تجمعات وإن كانت سلمية في هذا الوقت بالذات والكويت بحاجة اليوم إلى استخدام القوة أمام عقول لا تستوعب أي رأي سوى رأيها ؟


انتبهوا مرة أخرى

ما يحدث هي تحدي سمو الأمير ولكن بشكل غير مباشر ومن يقول عكس ذلك فهو بعيد كل البعد عن حقيقة الأمور وبالتالي لن نسمح بالمساس بمسند الإمارة سواء بشكل مباشر أو غير مباشر


فهد سالم العلي وعيونكم تشوف راح يضيعهم ويضيع نفسه والثمن سيكون باهض ولكنه مستحق ؟


اتفق معاك أصير وطني ومن الأحرار اختلف معاك تقلب الدنيا شهالعقلية شهالديمقراطية شهالعبط مثل مطوع ما عنده إلا التخرع بالأوادم ديربالك هذا يوديك النار وهالفعل يدخلك النار وانت فاسق وانت فاجر جنه الطيب ضامن الجنه ؟؟؟



عسى ربي يحفظ ديرتنا من كل شر

بس بشوف شنو وجهة نظر ربع مسلم وأحمدوووووو السعدون إذا انزلو الشارع شنو بيكون موقفهم وشنو بيقولون ؟



تحياتي يا لورد :)

panadool said...

Anonymous 1
تحية لك
يسعدني تواجدك بالمدونة

وهذا اللى مخرب عليه

يبيله تعديل ويصير خوش ولد

:)

شكرا على مروركم من مدونتى

panadool said...

طموحة مملوحة

الزميلة المملوحه
تحية لك
يسعدني تواجدك بالمدونة


مع الأسف

أختلف معاه فى الطريقة


وياليته يغيرها سيكسب معاه المزيد من المواطنيين

شكرا على مروركم من مدونتى

panadool said...

why me

الزميلة العزيزه والكريمة
تحية لك
يسعدني تواجدك بالمدونة

سنة حلوه ياجميل

:)

خوش رقم وماينسي

وبعدين برج الجدي مشكله

حق العناد أووووووووووه

لكنهم مخلصين

شكرا على مروركم من مدونتى

panadool said...

Anonymous 2

تحية لك
يسعدني تواجدك بالمدونة



:)

كل شيئ مبين حجي

والإجابة يبيلها بوست كامل

بس أقولك بإختصار

إنه حاليا يقلد أحمد الفهد
ليس أكثر

ويطمح بأن يكون وزير أو عضو فعال بالحكومة
وإختار هذا الطريق الخاطئ

شكرا على مروركم من مدونتى

panadool said...

Anonymous 3

تحية لك
يسعدني تواجدك بالمدونة

حجي كل واحد يقول شيئ

بس مع الأسف هذا اللى صاير

الأسرة غير متفقه

وفيها ما فيها من إختلافات

ولكن هذا الأمر موجود ولامجال للإنكار

ربك يسهل

شكرا على مروركم من مدونتى

panadool said...

فريج سعود

الزميل العزيز شريف روما
تحية لك
يسعدني تواجدك بالمدونة


تصدق شريف
كنت أحسبك إنك ضد سيد عدنان على طول الخط

بس مبين عليك حقاني
شوي شوي وأعرفك عدل

حتى أحمد المليفي

بس النجم اليوم كان حسن جوهر
بصوته

ومفاجأة سيد حسين بإستقالته

شكرا على مروركم من مدونتى

panadool said...

مدونة الكويت ثم الكويت

الزميل العزيز والمتألق
تحية لك
يسعدني تواجدك بالمدونة



موضوع الخروج للشارع وبهذه الفوضي مرفوضه جمله وتفصيلا


وهناك فرق بين التجمعات والديوانيات والندوات والخروج الى الشارع

وقتها ستتصدي الشرطة لهذه المجاميع


وكأن بعض النواب يعجبهم هذا الوضع


نعم عن الثقافة الجديده والخطيره أشاركك الرأي


نحتاج أيها الزميل العزيز
تعزيز ثقافة حق الإختلاف والإحترام المتبادل
وهذا الأمر غير موجود عند بعض النواب فما بالك ببعض المواطنيين وأفراد الشعب


الله كريم

تهقا الهجره هي الحل

صار لى يومين أفكر بالموضوع





شكرا على مروركم من مدونتى

Q8-Borgy said...

الصوره تقول:

ان في حرب وكره داخل اسرة الصباح وراح تبتدي علني

والله يستر