2011/04/13

تبا للمزدوجين في كل مكان













إزدواجية المعايير والمواقف , هذه الظاهرة  السيئة والمنتشرة  بالعالم أجمع وعلى رأسها الدول الكبرى العريقة ( فرنسا , بريطانيا , أمريكا ) فما بالك بدول العالم الثالث ؟؟


يتعامل البعض برأيين مختلفين لقضية واحدة متطابقة بالجوهر والمبدأ , تبعا لهواه أو ماتربي عليه , فهي مشكلة عميقة بعض الشيئ وجذورها تتعلق بالتربية والعقيدة . 


يظن البعض أن مواقفه وتصريحاته هي الصواب , والغالبية من الناس  تشعر بذلك ,  بأنهم أصحاب الرأي الصائب  وخصمه المخطئ دائما , فى هذه القاعدة لامكان لتقييم الموقف إستنادا للأكثرية , ليس بالضرورة أن الأكثرية تملك الصواب  , تكتشف  أحيانا كثيرة بأن القلة القليلة هي الصائبة , والكثرة ليس بالضرورة دليلا على صحة الموقف  , ففي مواقف كثيرة نرى الكثرة والأغلبية مخطئة وتكون أنت وقليلون بالطريق الصحيح .

يقول الامام علي (ع) : لا تستوحش طريق الحق لقة سالكيه .


 الإزدواجية التي أقصدها هي حلال لي وحرام عليك أو يحق لي ولايحق لك , وهذه مشكلة ( عويصه ) أواجهها ويواجهها غيرى الكثيرين  , هو مرض منتشر بالمجتمعات وخصوصا الشرقية   , والجدال يكون حاضرا ويتذرع بالإستثنائات  والتحاليل والنظريات .

إليك بعضها

 
  

يترحم على الطاغية صدام , وهو نفسه يقول  ولايجوز الدعوة  لنصرة البعض ممن يقاوم العد

الجار الله وبعض الكتاب الكويتيين ترحموا وأبنوا صدام حسين , والبرلمانية البحرينية سميرة رجب وقد أبنت الطاغية صدام ليخرج لنا من يبرر لهم ذلك ويعتبر ذلك رأيا خاصا بهم  , ونفس الشخص طالب بالقصاص وأشد العقوبات علي من أبن عماد مغنية . 

حدود إسرائيل مع سوريا , فإسرائيل لن تجد أفضل من النظام السوري لأنه يضبط الحدود والأمن بالجولان , كذلك حدود السعودية البحرية مع إسرائيل فى خليج العقبة وجزيرتين ( صنافير وتيران ) السعوديتان التي تحتلهما إسرائيل منذ 67 بدون أي مطالبة من جانب السعودية  .

 

يحق للسوريين المطالبة بالحرية وتحسين المعيشة والأحزاب وكل ما يتعلق بحقوق الإنسان  ولايحق للبحرينيين . 

كلمة (  كلاب ) قالها الجويهل وقالها الدكتور الوسمي , ففي حالة الجويهل لاتجوز وتعتبر تعدى على الغير وغير مقبولة حتى على مستوى الذوق بالكلام  , وفي حالة الوسمي هو مجرد رأي .

مزدوجين سرهم منظر الدكتور عبيد الوسمي وهو يضرب من قبل الشرطة الكويتية , وهم ذات الأشخاص  تألموا لمنظر الشرطة البحرينية وهي تضرب المتعتصمين  بالبحرين .


والكثير من أمثلة الإزدواجية التى تسمعها وتراها فى كل يوم تقريبا .



السؤال المهم كيف نتحكم بشعورنا الصادق الإنساني تجاه القضايا بدون الدخول فى فخ إزدواجية المعايير ؟
 الإجابة طويلة ومتشعبة 



 



24 comments:

..pen seldom said...

سؤالك قوي جداً جداً
أظن أن الإجابة بحر لا نستطيع بسهولة الخوض فيه والوصول إلى نهايته ..

كثيراً ما أصاب " بأرتفاع الضغط " بسبب أولئك المزدوجين الذين تتكلم عنهم .. جميعهم ..

سواءاً كانوا على المستوى السياسي أو الإجتماعي ..

تشعر بالتناقض حين تستمع لكلامهم .. ومن ثم تكره سماعهم , وتكتفي بعدم تصديقهم حتى وإن كان البعض مما يقولون صادقاً ..
" هم الذين جلبوا تلك الصورة المشوهه لأنفسهم "

سأقول أيضاً : تبــاً لهم ..

تحياتي ,,

Haitham هيثم Al-Sheeshany الشيشاني said...

و ما أكثرهم!

ليتني/ا نملك إجابة للسؤال! إجابة عملية

مدونة الكويت ثم الكويت said...

بنادول الفاضل



قلت :
حدود إسرائيل مع سوريا , فإسرائيل لن تجد أفضل من النظام السوري لأنه يضبط الحدود والأمن بالجولان , كذلك حدود السعودية البحرية مع إسرائيل فى خليج العقبة وجزيرتين ( صنافير وتيران ) السعوديتان التي تحتلهما إسرائيل منذ 67 بدون أي مطالبة من جانب السعودية .

=====

صحيح فللمملكة العربية السعودية بعض الحدود الصغيرة مع الكيان الصهيوني وتم تسليم هذه الأراضي لمصر أبان حكم الملك فاروق والملك عبدالعزيز مؤسس المملكة ... بمعنى أدق أن ما ذكرته هي من الأمور التي لا يعرفها الملايين بل ويتجاهلونها عمدا وما خفي كان أعظم وليس كل ما يعرف يقال :)



أما بالنسبة لإزدواجية المعايير فلماذا أيها الزميل أنت منفعل ومندهش ؟؟؟

غزو وطنك في 2/8/90 كانت هي الخيانة وليست إزدواجية المعايير غزو واحتلال وتدمير وتشريد وقتل وتعذيب وتنكيل تم في الكويت والعرب والمسلمين اختلفوا وأصبحوا هذا مع الظالم وهذا مع المظلوم ... شتبي أكثر من جذي ازدواجية ؟؟؟



يا الحبيب لا تركز على موضوع البحرين زياده علشان لا تكون طائفي بالرغم أنك محايد ... ما يحدث من حكومة البحرين أمر قانوني ومشروع في مقابل محاولة إنقلاب واضحة وضوح الشمس من قبل عملاء طهران بدليل أن إيران مستعرة كما تستعر الكلاب أجلكم الله على البحرين بحجة حمايتها للطائفة الشيعية وكأن الشيعة هم ماركة مسجلة وحصريا لإيران ولنظامها ؟


تأكد ثم تأكد لو أن هناك تصفية ومجازر بحق شيعة البحرين فلن نصمت انتصارا لمسلم ولإنسان قبل كل شيء وأنا أعلم شخصيا ومن مصادر جدا موثوقة أن ما يتم هو وفق القانون ووفق النظام

لكن ؟

هل النظام الإيراني يعترف بالقانون والنظام أم أنه سوف يسحقهم سحق النعاج والتاريخ يشهد أو النظام في العراق أو النظام في سوريا أو حتى حزب الله ؟؟؟
وربي يحرقونهم حرق ولا يردون على أي أحد وأنت تعرف عدل عدل :))



نوع بالمواضيع واخذلك بريك من السياسه وهات لنا شي يريح بسنا مغثة سياسة :)



تحياتي يا الخووووووش

Anonymous said...

السلام عليكم

تحية طيبة لاخوي بنادول وأشكرك على الموضوع الجميل

الازدواجية بسبب الملصلحة والعنصرية :)

وياليت تزيد ان في ناس معروفة هني راحت للنظام البائد وتشجعة على أخذ الديرة وينادون حالياً بالنظام وحب الوطن
تقبل تحياتي اخوك مشاري السندي

الحــــر said...

الاجابه لالنسبه لي واضحه وجليه
وهي كما اشرت على لسان امير المؤمنين بإتباع الحق ولو كان على حساب مصلحتك الشخصيه والاجتماعيه وغيرها فالحق هو الاسلام وبإتباعه انت تتبع الاسلام ودين محمد اما الهوى فهو دين الشيطان الذي وللأسف يدين به الكثيرون وهم لا يعلمون ويبررون ذلك بأساليب عده

ياعزيزي انا قليل النقاش اصلا وخصوصاً بالسياسه لأني أكره ما فيها من خبث ولكنني الأن عديم النقاش واتحاشى اي مناقشه لاني ايقنت انه هناك اشخاص كثيرون لو خرج النبي صلى الله عليه وآله من قبره وقال هذا الذي تتبعون الباطل وذاك هو الحق سيتهمونه بالجنون كما اتهمه الذين كانو في زمانه

دمت بخير
:)

Anonymous said...

فعلا التركيز على موضوع البحرين هو طائفي بحت
ولم أجد حتى الآن من ندد أو وقف مع في موضوع البحرين سوى متعصب ديني طائفي بحت
ولك في موضوعك أكبر دليل
على أنك مزودج المعايير

فلاحظت من رائحة الكلام

بأنك من طائفة معينة تصب غضبها بسبب التخيلات التي تتراءى لها أنها مظلومة

كفاكم لعباً بالسياسة وخلطها بالدين

فالدين أنقى وأطهر من أن يمس أو تتلاعب به ألسنة الجهلاء

أخوي

أنا لست معارضاً لك فاكتب ما تشاء

لكن كثرة المواضيع والتطرق لها في مثل هذه الأيام

أصبحت جريمة كون أن الكل يدلو بدلوه من منطلق رأي وحزب ومذهب

أحمد القناعي

Wolf eYes said...

الحــر

+10000

Manal said...

صح لسانك ودام قلمك يكتب ولا يوقف
:)

فعلا الازدواجية صارت دايرة هالايام لان المصلحة الشخصية صارت اول شي

تحياتي

panadool said...

..pen seldom

الزميلة العزيزة والخوش

تحية لك

قاتل الله الطائفية والعنصرية ماأسوأها

شكرا على مروركم من مدونتى

panadool said...

Haitham هيثم Al-Sheeshany الشيشاني

الزميل الخوش

تحية لك

تقصد الحل

وهو مشروع طويل كبير مفصل

:)

شكرا على مروركم من مدونتى

panadool said...

مدونة الكويت ثم الكويت

الزميل عديل الروح

تحية لك يالرومانسي


موضوع الجزر السعودية ولو إنني لاأريد الخوض بالتفاصيل

إلا أن هذا الموقع ومن مدون سعودي شرح القضية تاريخيا وعلميا

إطلع عليه

http://www.faisal1624.com/48759978


غزو الكويت

أحسنت طافتني


لعل أبرز موقف مزدوج هو ياسر عرفات الذي يعاني من إحتلال إسرائيل لفلسطين فأيد إحتلال العراق للكويت


يعني كلش ماتنصرف



تنويع المواضيع أنت شايف

مره سينما ومره فلان مخترع تويتر

بس الوضع كلش مو مساعد
والجو حامي

:)


الله يسهلها يالخوووووووووووووووش


شكرا على مروركم من مدونتى

panadool said...

مشاري السندي

الزميل العزيز اللى موراضية تظبط الشوفه معاه

:)

الله كريم

تحية لك



مصلحة عنصرية وطائفية بغيضة


شكرا على مروركم من مدونتى

panadool said...

الحــــر

الزميل اللى يحب الشعر

تحية لك



كل إنسان وله ميوله وإهتماماته

زين تسوي ما تحب السياسة
تقصر العمر

ويقولون السياسي يعني جذاب

:)


شكرا على مروركم من مدونتى

panadool said...

أحمد القناعي

تحية لك


أخي العزيز

يبدوا إنك زائر جديد للمدونة
ولم تقرأ المواضيع المختلفة التى تنبذ الطائفيين والعنصريين سواءا أكانوا سنة أو شيعة


وذكرت مبدأ غريب وهو
فعلا التركيز على موضوع البحرين هو طائفي بحت
ولم أجد حتى الآن من ندد أو وقف مع في موضوع البحرين سوى متعصب ديني طائفي بحت

هل أصبح من يتكلم عن البحرين هو طائفي ؟؟!!


هل صالح الملا و خالد الفضالة وعبدالله النيباري هم طائفيين أو عنصريين مثلا

عشرات التقارير من منظمات حقوق الإنسان الغربية هل هي طائفية


تقارير السي إن إن والبي بي سي والجزيرة

ولدي عشرات المقالات والكتابات والمقابلات التى تتحدث عن البحرين ومن أشخاص يفصلون الدين عن السياسة

لكل شخص أسبابه فى
التركيز على البحرين فبالنسبة لى لأنهم جيراننا وأبناء عمومتنا
فمن الأولى الحدبث عنهم وسماع أخبارهم فهم أقرب لنا من سوريا وليبيا واليمن


أخي العزيز


أنا لست ممن يخلط السياسة بالدين
ربما لم تفهمني جيدا

أنا ضد هذا المبدأ


ومع حقوق الإنسان أينما يكون
ولادخل بموضوع طائفة كما تزعم


ولكن عندما تسمع فى كل يوم يقتل أشخاص فى غرف التحقيق وبالسجون ماذا سيكون موقفك

بالضبط كما حدث للقتيل الميموني الذي قتل بالتعذيب على يدي بعض الشرطة بوزارة الداخلية

وسحب بعثات دراسية من طلبة بحرينيين فى بريطانيا

وأطباء ومدرسين وصحفيين معتقلين

وطرد لاعبين ورياضيين وتكسير وحرق حسينيات ومساجد

ومكتبات ولجان وبعض الأوقاف


وبعدين وتيي وتقول تزعم إنهم مظلومين


قد لايعجبك هذا الكلام فلاتريد أن تسمعه

ولكن أعلم أخي
إن البحرين كشفت الكثير من العنصريين والطائفيين من السنة والشيعة
وأظهرت الكثير من الموزدوجين الذين كانوا مختبئين
ولعلك أحدهم

أعدك أن لاأكتب عن البحرينيين لأنه يسبب لك المتاعب


شكرا على مروركم من مدونتى

panadool said...

Wolf eYes

الزميل العزوبي

تحية لك

متى تفتح مدونه وتفكنا


شكرا على مروركم من مدونتى

panadool said...

Manal

الزميلة الكريمة

تحية لك

أنا محضوض لأنك تقرئين لى

شكرا على مروركم من مدونتى

Anonymous said...

في النهاية حق مراد به باطل

نحن في الكويت لم نعرف الطائفية ولا الازوداجية الا مع أذيال بلاد الفرس
وتواجد صفوية العراق ومعروف منو اهم الصفوية

ولا تخلط الأوراق يا أستاذ يا من تدعي الليبرالية وأنت في قرارة نفسك

نابذ لكل (( سلفي لأنه يسبب لكم الصداع ))

عافاك الله

أخ

مسكن الآلام


أحمد القناعي مزدوج ضد المتضررين من الازدواجية

panadool said...

أحمد القناعي

تحية لك


أهااااااااااااا
كأنني عرفت مالذي تريده


حياك الله وبياك
وفرصة عزيزة وغالية
وسامحنا على القصور

شكرا على مروركم من مدونتى

المُهاجر said...

طائفيٌ إن أنا طالبتُ حقي؟
طائفيٌ إن أنا قلتُ بصدق ِ؟
طائفيٌ إن تفوهتُ بنُطق ِ؟
طائفييون ونحن الأكثريةْ؟!!!

بنادول، هذا ردٌ على فاقدي الحس والضمير الإنساني الذين يطالبونك بالسكوت وعدم الحديث عن المظلومين في البحرين! سبحان الله، تماما كما طالب أجدادهم من قبل الزهراء (روحي فداها) بالسكوت وعدم البكاء على أبيها بعد فقده!

هكذا هم، إمتياز مع مرتبة الشرف في الإرهاب الفكري! فلا تستجب لهم، ولا تعدهم بعدم الخوض في هذا الأمر، بل زد في الحديث عن المجازر الحاصلة في البحرين من قتل وسلب وتعذيب وترويع للآمنين وتهديم لبيوت الله ومحاربة للضعفاء في أرزاقهم، فلا خير فينا إن لم ننصر المستضعفين هناك بهذا القليل.

أخيراً، ساكت وطلعتوا روحي ** وبس أثورن كلها صاحت.. طائفية!

منهم الفتنة إبتدأت وإليهم تعود، ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم
المُهاجر

Anonymous Farmer said...

لا والله ليش الجواب صعب ومتشعب ؟

الحل يكمن في هذه المقولة : أحب للناس ما تحب لنفسك ، ففي جميع هذه الحوادث وجب علينا أن نضع أنفسنا في مكان الآخر المختلف ونسأل أنفسنا هل نقبل أن يحدث بنا ما يحدث للغير ؟

Placing ourselves in the other person's shoes is indispensable in such matters.

panadool said...

المُهاجر

الزميل العزيز

تحية لك

نعم أخي هناك أشخاص لايتحملون سماع أصوات أخرى غير صوتهم

وهنا المشكلة البيئة والتربية وأسباب أخرى


شكرا على مروركم من مدونتى

panadool said...

Anonymous Farmer

الزميل العزيز

تحية لك

إي هين

هذا أنا وياك نسولف بهالطريقة

شوف طريقة التفكير للعقليات الأخري


قاتل الله العنصرية ماأسوأها


لاتستغرب إذا قلت لك إن الإختلاف يصل الى الشروع بالقتل

وأنت عارف وفاهم ومايحتاج أفصل لك

أتمنى ما كتبته يتحقق

شكرا على مروركم من مدوزنتى

غزال والشر ما زال said...

رايي أن الإزدواجية تكون لأن المصالح متشابكة ’ لكن سؤالي هل الكويتي من المذهب الشيعي إللي يكره صدام عشان الكويت أو عشان صدام كان قامع للإخوانا الشيعة؟!

panadool said...

غزال والشر ما زال

الزميله العزيزة

تحية لك


الإثنان معا

وحتى لو لم يكن قامعا للشيعة
فغزوه للكويت سيجعل المواطنون الكويتيين الشيعه فى موضع الرفض والمقاومه ضده لأنه تعدي على بلدهم

شكرا على مروركم من مدونتى